طهران، بهجت آباد، شارع بزشک، شارع الشهيد الدکتور حسن عضدي، البناء رقم 76، الطابق 2، الغرفة رقم 224، الجمعية العلمية الإيرانية للغة العربية وآدابها
1. السخرية السياسية في شعر دعبل الخزاعي

جمال طالبي قره قشلاقي؛ عبدالغني ايرواني زاده؛ نصرالله شاملي

المجلد 8، العدد 25 ، الربيع 1434، ، الصفحة 1-22

المستخلص
  الملخّص:   دعبل الخزاعي أکبر شعراء الشيعة في العصر العباسي الأول وبداية العصر الثاني، ذلک العصر الذي عُرف بالثبات والاستقرار من الناحية السياسية، وکثرة المذاهب والنحل من الناحية الفکرية والعقيدية؛ نشأ الشاعر في الکوفة، و قد غذّت روحه من ينابيع الشيعة و انطبعت بطابعها؛ شبّ دعبل علي الإحساس بالظلم و الاضطهاد، و لقّب بالشاعر الهجّاء ...  أكثر

2. الرمز والأسطورة والصورة الرمزية في ديوان أبي ماضي

سردار اصلاني؛ نصرالله شاملي؛ عسکر علي کرمي

المجلد 8، العدد 21 ، الشتاء 1433، ، الصفحة 1-20

المستخلص
  يعدّ أبو ماضي من أحد الرواد في استخدام الرمز والأسطورة، ولکنّ أکثر الدراسات التي عالجته، قد أهملت هذا الموضوع من الجانب الفنِّي، وتطرّقت إلي حدّ کبير إلي الجوانب الأخلاقية والتشبيهية لأدبه، بحيث عُدّ من کبار الروّاد في هذا المجال، أما فيما يتعلّق بالجانب الإبداعي لرموزه ومدي نجاح الشاعر في إضفاء الميزة الفنية عليها ، فهذا أمر لم ...  أكثر

3. الفکاهة و الهزل في آثار ابي حيّان التوحيدي

مهدي عابدي؛ عبدالغني ايرواني زاده؛ نصرالله شاملي

المجلد 7، العدد 20 ، الخريف 1432

المستخلص
  إنّ الفکاهة قصة مترامية الاطراف، ربّما جاءت صدىً لما حفّت به حياة الانسان من آلام و محن و مصائب و ليس من شکّ في أنّ النفس المعذّبة کثيراً ما تلتمس في الهزل و الفکاهة ترويحاً و تنفيساً عن نفسها، فلا تکون الفکاهة بالنسبة اليها سوى منفذ للتّنفيس عن آلامها و محنها، و الفکاهة عند ابي حيّان التوحيدي ليست الّا أداة للتهرّب من الواقع الذي ...  أكثر

4. المدينة الفاضلة في المدائح (رؤية نقدية إلي مدائح ابن الرومي)

حسين ايمانيان؛ نصرالله شاملي؛ عبدالغني ايرواني زاده

المجلد 6، العدد 17 ، الشتاء 1432

المستخلص
  يعتبر المدح، أکثر الأنواع الأدبية الکلاسيکية رواجاً في الشعر العربي و الفارسي. و قد أجري منذ أقدم الأزمان شتي البحوث علي هذا النوع الأدبي، ولکن من حيث أنّ الشاعر المداح -عادتاً- لم يکن يحسب لنفسه التزاما قبال المجتمع و الشعب الإنساني، لا يعتبر النقاد عامة، هذه الأشعار إلا أباطيل و أکاذيب قد أنشدت إقناعاً للحاکم و جسراً لوصول الشاعر ...  أكثر

5. تطوّر علم الأصوات في ضوء الدراسات القرآنية

تورج زيني وند؛ نصرالله شاملي

المجلد 2، العدد 6 ، الصيف 1427، ، الصفحة 39-60

المستخلص
  انّ التعليمات القرآنية أثراً فعّالاً واضحاً في تطوّر العلوم المختلفة عند المسلمين إلي الحد الذي نستطيع أن نقول إنه مهّد البداية الحقيقية لتنمية هذه العلوم بينهم. و لم يکن للعرب قبل نزول القرآن الکريم علم مسميّ ب «علم الأصوات» و جاء فجر الإسلام فصار هذا في ظلال القرآن و بجهود الغويين و الصرفيين و البلاغيين علماً غنياً خصباً ...  أكثر