طهران، بهجت آباد، شارع بزشک، شارع الشهيد الدکتور حسن عضدي، البناء رقم 76، الطابق 2، الغرفة رقم 224، الجمعية العلمية الإيرانية للغة العربية وآدابها
ادبي
1. مقارنة الأسطورة في آراء شفيعي کدکني وأدونيس النقدية

عبدالحسين فقهي؛ صفورا فصيح

المجلد 14، العدد 48 ، الخريف 2018، ، الصفحة 43-58

المستخلص
  لقد کانت الأسطورة واحدة من تلک الأدوات التعبيرية الجمالية التي اهتدى إليها الشاعر الحديث واستعان بها في شعره. توظيف الأسطورة في النصّ الشعري المعاصر مسألة في غاية الأهمية، فما من شاعر عربي أو فارسي معاصر معروف إلّا وقد وظّف الأسطورة في أعماله إمّا عن طريق الإشارات الأسطورية، أو إمّا عبر اقتباس هيکل أسطوري قديم للتعبير من خلاله عن ...  أكثر

ادبي
2. أسلمة الأسطورة لدي باکثير (مسرحية مأساة أوديب نموذجا)

رجاء أبوعلي؛ يوسف محمدي

المجلد 13، العدد 44 ، الخريف 2017، ، الصفحة 1-24

المستخلص
  علي أحمد باکثير (1910 ـ 1969م) أديب يمني الأصل، عاش جلّ حياته في مصر مدافعاً عن قضايا الأمة العربية، والإسلامية، بل وقضايا الإنسانية جمعاء. يُعدّ باکثير من الأدباء القلائل الذين فطنوا إلي أهمية الأسطورة ودورها وطاقاتها علي الساحة الأدبية بعد ما أصبحت الأسطورة منذ أوَّل لقاءٍ بها للأدباء فنَّاً أدبيًّاً تنبّهوا إليه، وحقلاً خصباً نهلوا ...  أكثر

3. أسطورة تموز عند رواد الشعر الحديث في سورية و العراق

شهريار نيازي؛ عبداللّه حسيني

المجلد 3، العدد 7 ، الربيع 1428، ، الصفحة 41-62

المستخلص
  کان تموز يعتبر إله الخصب و البعث عند مختلف الشعوب القديمة التي استقرت في مابين النهرين. و يبدو يبدوجليا أن الشاعر العربي المعاصر يسعي للاحياء بدلالات من خلال مقتل تموز و لذلک فهويبعث الطاقة الاخصابية المتمثلة في عناصر عدة مثل المطر التموزي والسحابة و الغابة. و يري الشاعر العراقي والسوري أن ما يدعي حول فکرة إنبعاث تموز أوالفنيق أوالعنقاء ...  أكثر

4. مقارنة بين المسرحيتين مجنون وليلي و روميو و جولييت

حسين ميرزائي نيا؛ سهيلا بزرکي

المجلد 2، العدد 6 ، الصيف 1427، ، الصفحة 61-80

المستخلص
  شکسبير و شوقي يعدّان من أشهر ال شعراء؛ فهما نالبان لحاضارتين عظمتين، و قبل أيّ انتساب إلي قومٍ أو شعبٍ فهما ينتسبان للأسرة الإنسانية. فکلامها يرسان لنا صوراً من الآداب و العادات و التقاليد و الخصائص الإنسانية لقومها و لشعبهما، و کلاهما يراجعان في مسرحيتهما القصص التاريخية و الأساطير، و يدخلان في عالم الخيال و العشق و الأرواح. و هذا ...  أكثر