طهران، بهجت آباد، شارع بزشک، شارع الشهيد الدکتور حسن عضدي، البناء رقم 76، الطابق 2، الغرفة رقم 224، الجمعية العلمية الإيرانية للغة العربية وآدابها

نوع المستند : علمی - پژوهش

المؤلفون

1 جامعة اصفهان

2 جامعة الإمام الخميني (ره) الدولية

المستخلص

تعدّ إستراتيجية العصف الذهني إحدي إستراتيجيات التدريس المتقدّمة التي تعزّز العلاقة التفاعلية الإيجابية بين الدارس والمعلّم، وتزيد من ثقة الدارس بنفسه وتساعده علي تنمية التفکير الناقد والإبداعي وتحسين مستواه التحصيلي. فهل تؤثر إستراتيجية العصف الذهني بوصفها إحدي إستراتيجيات التعلّم النشط تأثيراً إيجابياً علي تحسين تعلّم مادة الأدب العربي المعاصر لدي طلاب اللغة العربية في الجامعات الإيرانية التي يتعلّمها معظم دارسيها وفق الإستراتيجيات التقليدية المألوفة التي لا تؤيده طرائق التدريس الحديثة؟! انطلاقاً من هذه المسألة تهدف الدراسة الحالية إلي معرفة فاعلية استخدام إستراتيجية العصف الذهني في تحسين تعلّم مادة الشعر العربي المعاصر لدي متعلّمي العربية بمرحلة البکالوريوس بناءً علي المنهج شبه التجريبي. تکوّن مجتمع الدراسة من طلاب البکالوريوس الدارسين في قسم اللغة العربية وآدابها بجامعة المصطفي العالمية في مدينة إصفهان من العام الدراسي 1398-1399ه.ش. واقتصرت عينة الدراسة علي 26 طالباً تمّ تقسيمهم علي مجموعتين متساويتين (تجريبية وضابطة) بطريقة أخذ العينة الملائمة. تعلّمت المجموعة التجريبية مادة الشعر العربي المعاصر على ضوء إستراتيجية العصف الذهني أثناء فصل دراسي کامل، وفي الوقت نفسه تعلّمت المجموعة الضابطة تلک المادة وفقاً للطريقة المعتادة لتدريسها في الجامعات الإيرانية. خلصت نتائج الدراسة إلي أنّ ثمة فرقاً ذا دلالة إحصائية بين معدّل درجات الطلاب لصالح المجموعة التجريبية التي خضعت لإستراتيجية العصف الذهني، ويمکن القول بأنّ لهذه الإستراتيجية دوراً فعّالاً في تحسين تعلّم مادة الشعر العربي المعاصر. تقترح هذه الدراسة استخدام إستراتيجية العصف الذهني في عملية تدريس مادة الأدب العربي المعاصر في الجامعات الإيرانية.

الكلمات الرئيسية