أسلمة الأسطورة لدی باکثیر (مسرحیة مأساة أودیب نموذجا)

نوع المستند: علمی - پژوهش

المؤلفون

1 استادیار گروه زبان و ادبیات عربی دانشگاه علامه طباطبایی

2 کارشناسی ارشد زبان و ادبیات عربی دانشگاه علامه طباطبایی

المستخلص

علی أحمد باکثیر (1910 ـ 1969م) أدیب یمنی الأصل، عاش جلّ حیاته فی مصر مدافعاً عن قضایا الأمة العربیة، والإسلامیة، بل وقضایا الإنسانیة جمعاء. یُعدّ باکثیر من الأدباء القلائل الذین فطنوا إلی أهمیة الأسطورة ودورها وطاقاتها علی الساحة الأدبیة بعد ما أصبحت الأسطورة منذ أوَّل لقاءٍ بها للأدباء فنَّاً أدبیًّاً تنبّهوا إلیه، وحقلاً خصباً نهلوا منه، وفطنوا إلى ما تتضمَّنه من رموزٍ ومعانٍ تبلور التجربة الإنسانیّة، وتثری الإنتاج الإبداعی الأدبی المعبِّر عنها؛ لذلک استلهمها الأدباء علی مرِّ العصور لیوظِّفوها فی أدبهم بمایعکس رؤاهم. ومن المؤکَّد أنّ هذا الالتفات إلی الخَلف لایُعدُّ تقهقراً فی ظلّ التطور العقلی والمادی للبشریّة، ولا هو شغفٌ بالأسطورة کغایة فی حدّ ذاتها؛ وإنّما هی محاولةٌ لإخراج التجربة الذاتیة الشخصیة من دائرتها الضیقة إلی عالم أرحب؛ إلی تجربة إنسانیة عامة، بغیة الوصول إلی مستقبل أکثر إشراقاً وتألّقا. هذا ویهدف البحث إلی کشف رؤیة باکثیر واستجلاء أفکار أهمّ مسرحیاته الأسطوریة من خلال قراءتها اعتماداً علی المنهج الوصفی ـ التحلیلی. لقد تبیَّن من خلال هذه الدراسة أن تأویل الکاتب للأسطورة قد تمّ من منظار الرؤیة الإسلامیة للإنسان والحیاة والکون؛ حیث إنَّ باکثیر حاول أسلمة الأسطورة خوفاً من انتشارها وغلبتها علی الفکر بما لایتناسب مع الثقافة الإسلامیة، وکأنه یتنبأ بما سیحدث مستقبلاً من تأثیر وإقبال علیها دون تروٍّ. کما توصَّل البحث إلی أن مفهوم الأدب عند باکثیریقوم علی أساس الإبداع الفنی الهادف الجمیل، وهو ما یندرج تحت مظلَّة تعاریف الأدب الإسلامی، ومن ثمَّ فإنّ أدبَ باکثیریمثِّل خیر أنموذج لأدب إسلامی قوی، ومصداقاً واضحاً لکل تعاریفه؛یتحقَّق فیه إلی جانب شَرَف الموضوع حیویةُ الفن، وفنیةُ الأداء، وجودة السبک.

الكلمات الرئيسية

الموضوعات الرئيسية


المصادر

الف) عربی

کتب

القرآن الکریم

إسماعیل، عزالدین (2005)، مسرح باکثیر الشعری، الطبعة الأولی، القاهرة: دارالفکر العربی.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (1980م)، قضایا الإنسان فی الأدب المسرحی، لاطبعة، القاهرة: دارالفکر العربی.

أشقر، سحر عبدالقادر (2009م)، الالتزام فی مسرح باکثیر التاریخی، الطبعة الأولی، مکة: النادی الأدبی.

البار، عبدالله حسین (2012م)، بعیداً عن الشعر قریباً من النثر، الطبعة الأولی، المکلا: دارحضرموت.

باکثیر، علی أحمد (1969)، مسرحیة فاوست الجدید، تقدیم: محمد أبوبکر حمید، لاطبعة، القاهرة: مکتبة مصر.

فن المسرحیة من خلال تجاربی الشخصیة، لاطبعة، القاهرة: مکتبة مصر.

مسرحیة مأساة أودیب، لاطبعة، القاهرة: مکتبة مصر.

الحجاجی، أحمد شمس الدین (دت)، المسرحیة الشعریة فی الأدب العربی الحدیث، لاطبعة، القاهرة: دارالهلال.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (دت)، الأسطورة فی المسرح المصری المعاصر؛ جزآن، لاطبعة، القاهرة: دارالمعارف.

حمید، محمد أبوبکر (2010م)، علی أحمد باکثیر سنوات الإبداع والمجد والصراع، الطبعة الأولی، القاهرة: مکتبة مصر.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (1997م)، أحادیث علی أحمد باکثیر من أحلام حضرموت إلى هموم القاهرة، الریاض: دارالمعراج الدولیة للنشر.

دوارة، فؤاد (1996م)، عشرة أدباء یتحدثون، الطبعة الثالثة، القاهرة: الهیئة المصریة العامة للکتاب.

حسین، طه ( 1980م)، مقدمة ترجمة أودیب ثیسیوس لأندریه جید، الطبعة الرابعة، بیروت: دارالعلم للملایین.

حمدی، محمد عصمت (1967م)، الکاتب العربی والأسطورة، القاهرة: المجلس الأعلی لرعایة الفنون والآداب.

شعراوی، عبدالمعطی (1982)، أساطیر إغریقیة؛ الجزء الأول، القاهرة: الهیئة المصریة العامة للکتاب.

عتمان، أحمد (1993م)، المصادر الکلاسیکیة لمسرح توفیق الحکیم، الطبعة الأولی، القاهرة: لونجمان.

علی، عبدالرضا (1978)، الأسطورة فی شعر السیاب، العراق: منشورات وزارة الثقافة والفنون.

الطنطاوی، عبدالله (1977م)، دراسة فی أدب باکثیر، الطبعة الأولی، نشر البیداء الإلکترونی.

کولیت، استییه (2012م)، أسطورة أودیب، ترجمة زیاد العودة، دمشق: وزارة الثقافة.

قطب، سید (1993)، العدالة الاجتماعیة فی الإسلام، الطبعة الثالثة، القاهرة: دار الشروق.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (دت)، فی ظلال القرآن (ستة أجزاء)، لاطبعة، القاهرة: دار الشروق.

الکیلانی، نجیب (1987م)، حول المسرح الإسلامی، الطبعة الثانیة، بیروت: مؤسسة الرسالة.

مندور، محمد (لاتاریخ)، مسرح توفیق الحکیم، الطبعة الأولی، القاهرة: دارنهضة مصر.

المیدانی، عبدالرحمن حسن حبنَّکة (1979م)، العقیدة الإسلامیة وأسُسُها، الطبعة الثانیة، دمشق: دارالقلم.

ج) الدوریات

اأحمد عباد، أبوبکر (2001م)، «باکثیر الرائد المبدع»، صحیفة الثورة الیمنیة، العدد 13536. ص11.

بدوی، عبده (1981م)، «علی أحمد باکثیر شاعراً غنائیّاً»، حولیات جامعة الکویت، الحولیة الثانیة، صص8 ـ 60.

کمال الدین حسین (1980م)، «نحو مسرح إسلامی»، مجلة قضایا عربیة، السنة السابعة، العدد 12، صص 113ـ 134. عتمان، أحمد (1979م)، «أسطورة أودیب بین أصوله الأسطوریة وهمومه الوطنیة»، مجلة البیان، الکویت، العدد155، صص 16ـ 22.

الفقیه، علی (1997م)، «فی الذکرى الخامسة والعشرین لرحیله: ( مسرح علی أحمد باکثیر) »، مجلة الموقف الأدبی، دمشق: اتحاد الکتاب العرب، العدد 312، صص 42 ـ 47.

محمود، سیدیوسف (1964م)، «نظرات نقدیة فی مسرح أحمد علی باکثیر»، مجلة الفن الإذاعی، العدد31، صص 89ـ 98.

د) مآخذ من الإنترنت

من رسائل أنور الجندی؛ علی موقعه الرسمی (2016م) http: //anwaralgendi.com/books.htm