دور أقسام اللغة العربیة فی صناعة السیاحة (المناطق الشمالیة والجنوبیة للخلیج الفارسی نموذجاً)

نوع المستند: علمی - پژوهش

المؤلفون

1 مدیرة قسم اللغة العربیة وآدابها بجامعة الزهراء

2 دانشجو دکتری دانشگاه الزهرا(س)

المستخلص

هناک فی الجامعات الإیرانیة الکثیر من النخب وطلاب اللغة حیث یساعد توظیف قدراتهم ولاسیما فی مجال رفع مستوی الرحلات السیاحیة، علی توسیع نطاق التواصل الثقافی والاقتصادی بین الدول المحاذیة للخلیج الفارسی. تتابع هذه المقالة باتباع المنهج الوصفی-التحلیلی الإجابة عن السؤال: ما دور أقسام اللغة العربیة وطاقاتها فی ازدهار النشاط السیاحی بین الدول المحاذیة للخلیج الفارسی؟ تشیر نتائج المقالة أنّ الفرص متاحة لتوظیف قدرات أقسام اللغة العربیة بصفتها الرائدة فی مجال النشاط السیاحی فی منطقة الخلیج الفارسی، وذلک رهن تطویر الرؤیة إلی خلق فرص العمل، وتحویل العلم إلی فرص للعمل، وتکوین الشرکات القائمة علی أساس اللغة، الدائرة علی مدار الللغة العربیة. إنّ الاهتمام بشتّی الفروع السیاحیة من الزیارة والسیاحة التجاریة والسیاحة البیئیة التاریخیة، السیاحة الصحیة والسیاحة العلمیة والریاضیة والسیاحة الطلابیة، من جانب؛ وخلق آلیات کتصمیم مادة «توظیف اللغة العربیة فی السیاحة الإیرانیة» فی الجامعات، وتحدید وتربیة الناطقین باللغة المحترفین والملمّین بالتراث الثقافی فی البلدان المحاذیة للخلیج الفارسی، وإقامة دورات المهارات لتطویر معرفة متخرّجی اللغة العربیة بالقضایا السیاحیة، وتنظیم رحلات لطلاب اللغة بین الجامعات العربیة والإیرانیة، وعقد اتفاقیات ضروریة بمشارکة مؤسسة التراث الثقافی، ومؤسسة الثقافة والعلاقات الإسلامیة، ومؤسسة الحجّ والزیارة، والمستشاریة الثقافیة فی البلدان المحاذیة للخلیج الفارسی، من جانب آخر تساعد أقسام اللغة العربیة بالجامعات الإیرانیة علی الاهتمام بتطویر العمل فی المجالات السیاحیة بین الدول المحاذیة للخلیج الفارسی. یُقترح تکوین قطب لائق بین البلدین سلطنة عمان والجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة کنموذج

الكلمات الرئيسية

الموضوعات الرئيسية



المقالات الجاهزة للنشر، المقال المقبول
استمارة إلكترونية متاحة 23 October 2018
  • تاريخ الاستلام: 23 أكتوبر 2017
  • تاريخ المراجعة: 03 أكتوبر 2018
  • تاريخ القبول: 23 أكتوبر 2018